محمد فـاروق - Mohamed farok

تقرير.. صلاح .. على طريق دييجو وباتي جول .. لماذا لا يصبح أيقونة الفيولا؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تقرير.. صلاح .. على طريق دييجو وباتي جول .. لماذا لا يصبح أيقونة الفيولا؟

مُساهمة من طرف Admin في الأحد مارس 08, 2015 9:47 pm

مدرب لاتسيو عن مواجهة صلاح: سريع وقادر على حسم المباريات
مالك فيورنتينا للجماهير: لا تقلقوا .. صلاح باق في فلورنسا
إسماعيل يوسف يناقش مع الإدارة معسكر التحضير لرايون سبورت والمستحقات المتأخرة
#قالوا_عن_صلاح .. مانشيني: إنتر كان قريباً من صلاح لولا رغبة مورينيو في كوادرادو
في فرق المستوى الثاني محدودة الإنجازات تكون الفرصة متاحة أمام اللاعبين لحفر أسماءهم كأساطير لأنديتهم، أما إذا كانوا بالفعل يمتلكون إمكانيات غير عادية فأنهم يصنعون الكثير جداً لأنديتهم التي لا تمتلك تاريخاً يتطلب ضغطاً جماهيرياً مستمراً، وربما هذا ما يناسب لاعب مصري يلعب في الملاعب الأوروبية يدعى محمد صلاح.

علماً بأننا بتنا نعيش في عصر احتراف لا يعترف بفريق اللاعب الأوحد مهما كانت أرقامه وحتى لو وجدت استثناءات رقمية للاعبين مثل ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

ويمتلك محمد صلاح داخل جدران فلورنسا الفرصة ليصبح النجم الأول للفريق أولاً إذا ما حافظ على المردود الإيجابي الذي يقدمه في الفترة الحالية، ثانياً كونه أحد أبرز بين لاعبي الفريق الحاليين من حيث السن والقدرة على الاستمرارية.

وربما تمنح التفسيرات السابقة السبب في بقاء لاعب مثل آلان شيرار في فريق مثل بلاكبيرن روفرز ثم نيوكاسل يونايتد ورفضه الانتقال لمانشستر يونايتد أو توهج دييجو أرمندو مارادونا مع نابولي وصناعة التاريخ لفريق نابلس أكثر مما فعله في كتالونيا، أو للأرجنتيني جابريل باتسيتوتا مع الفيولا الذي كتب تاريخه الحقيقي على مستوى الأندية في الفيولا قبل الانتقال لفريق روما رغم التتويج معه بالسكودتو.

أرقام مارادونا وباتيستوتا

قضي الأرجنتيني جابرئيل باتيستوتا مع فريق الفيولا تسعة مواسم، من موسم 91-92 إلى 99-2000، وحافظ على معدل فوق الـ40 % فسجل في موسمه الأول 13 هدفاً في 27 مباراة في الدوري وكانت أفضل مواسمه في 94-95 عندما أحرز 26 هدفاً في 32 مباراة. وعلى مدار هذه السنوات دون باتيجول تاريخاً مع الفيولا في موسم 94-95 فسجل 26 هدفاً حقق بهم لقب هداف الدوري، وتلاها بكأس إيطاليا والسوبر في 95-96.

ورغم التاريخ الكبير لباتيجول مع فريق الفيولا إلا أنه كان يرغب في الانتقال لفريق أكبر وهو ما دفع إدارة الفريق لوعده بفعل كل شيء للتتويج بلقب السكوديتو الإيطالي، لكنه قرر الرحيل لإيه أس روما ورغم تألقه في الموسم الأول وتحقيق لقب الدوري الإيطالي إلا أنه في الموسمين التاليين لم يسجل إلا عشرة أهداف في البطولة المحلية.

إذا ما نجح محمد صلاح في الاستمرار على نفس المعدل الفني والرقمي مع فريقه في الموسم الحالي وفي الموسم المقبل فسيكتب بالفعل تاريخاً حقيقياً مع الفريق.

دييجو مع نابولي

كان دييجو أرمندو مارادونا مع الاختلاف في المقارنة مع صلاح أو باتيستوتا من حيث الاسم والقيمة والتاريخ هو أيقونة فريق نابولي.

وتألق مارادونا مع نابولي فسجل 14 هدف في الموسم الأول كصانع لعب قبل أن يقود الفريق في موسمه الثالث للقب الدوري بعد احتلال المركز الثالث في الموسم الثاني، وحقق نابولي الثنائية في 87 والويفا كاب في 89 والسكودتو مجدداً في 90 واحتل المركز الثاني في الدوري في 88 و89 الذي شهد احتلال الفريق المركز الثاني في الكأس أيضاً.

صلاح مع الفيولا

أما الأرقام الأولية للاعب المصري محمد صلاح مع فريقه الجديد فيورنتينا فهي تنبىء عن لاعب يمتلك الكثير ليقدمه، إذا ما تخطى عائق الاستمرارية الذي يهزم المحترفين المصريين دوماً، والاستقرار الفني والنفسي مع فريق بعينه، علماً بأنه يبقى في النهاية لاعباً في صفوف تشيلسي حتى تتحول الإعارة لبيع أو يعود أدراجه لستامفورد بريدج.

أرقام صلاح

الدوري الأوروبي: لعب 180 في مباراتين شارك فيهما كأساسي وسجل هدفاً في شباك توتنهام هوتسبير ونال بطاقة صفراء.

كأس إيطاليا: شارك في لقاء واحد أمام يوفنتوس لمدة 74 دقيقة وسجل هدفين.

الدوري الإيطالي: لعب 178 دقيقة في أربع مباريات منها مباراة كأساسي وثلاث مباريات كاحتياطي وسجل ثلاثة أهداف.

Admin
Admin

عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 21/02/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mohamedfarok.forumaroc.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى